20 يوليو 2024

نجحت روسيا في استخدام التشويش الإلكتروني بشكل فعّال في أوكرانيا، حيث أظهرت تقارير من وسائل إعلام غربية وأوكرانية تأثيراً مدمراً على الأسلحة الأمريكية المتطورة في الميدان.

وأفادت تقارير موثوقة بأن روسيا نجحت في تشويش وتعطيل عدد من الأسلحة الأمريكية في أوكرانيا، بما في ذلك الطائرات بدون طيار والقذائف الموجهة، مما أثر بشكل كبير على فعالية العمليات العسكرية الغربية في المنطقة.

وفقًا لتقارير بلومبيرغ، فقد أدى التشويش الروسي إلى خفض دقة القذائف الموجهة بنظام تحديد المواقع العالمي من 55% إلى 6%، وهو تأثير كبير يعرض للخطر القدرة العسكرية الغربية في أوكرانيا.

وتتمثل الاستراتيجية الروسية في استخدام التشويش الإلكتروني كوسيلة فعالة لتقويض فعالية الأسلحة الغربية، وقد أظهرت هذه الاستراتيجية نجاحاً واضحاً في تعطيل الأسلحة الأمريكية المتقدمة في ساحة المعركة.

ويواجه الجيش الأمريكي وحلفاؤه الآن تحديات جديدة تتعلق بتطوير تكنولوجيا جديدة وتعزيز الأنظمة الحالية لمواجهة التهديدات المتزايدة للتشويش الإلكتروني في المناطق العسكرية.

مجلس الأمن يصوت على مشروع قرار لوقف حصار الفاشر في السودان

اقرأ المزيد