20 يوليو 2024

وجه وزير الاستثمار الليبي علي السعيدي القايدي، دعوة للشركات الروسية للاستثمار في بلاده، مؤكدا أن الأبواب مفتوحة أمام هذه الشركات للمشاركة في مشاريع في مختلف القطاعات.

وقال  القايدي خلال مشاركته في منتدى “روسيا – العالم الإسلامي” المنعقد هذه الأيام في قازان الروسية، لقناة “روسيا اليوم”، إن “ليبيا لا زالت بكر في مجال الاستثمار، ونأمل أن تنطلق السلطات والشركات الروسية في بناء ليبيا، التي هي بأمس الحاجة اليوم لإعادة الإعمار بعد الحرب التي شهدتها البلاد”.

وأكد وزير الاستثمار الليبي أن الباب مفتوح لجميع الشركات الروسية للاستثمار في جميع القطاعات في ليبيا، ومنها قطاع الطاقة والزراعة والصناعة والتعليم والصحة، إذ إن ليبيا بحاجة لبناء بنية تحتية حقيقية.

ومن جهته، دعا وزير الخارجية في الحكومة الليبية المكلفة عبد الهادي الحويج، خلال مشاركته في المنتدى إلى تطوير العلاقات بين روسيا وليبيا، وقال إن “وتيرة العلاقات يجب أن تكون أكبر وحجم الشراكة والتعاون والربط الاقتصادي والتنموي والزراعي والصناعي يجب أن يكون أقوى”.

وتستضيف مدينة قازان فعاليات المنتدى الاقتصادي الدولي “روسيا – العالم الإسلامي” في الفترة من 14 وحتى 19 مايو الجاري، الذي يهدف إلى تعزيز التعاون بين روسيا والعالم الإسلامي، ويعد منصة لتنسيق الأجندة الاقتصادية والعلمية والتقنية والثقافية والمعلوماتية عبر الهياكل المختلفة لمنظمة التعاون الإسلامي.

موسكو تعبر عن قلقها إزاء تصاعد العنف في السودان وتدعم مفاوضات “منبر جدة”

اقرأ المزيد