15 يونيو 2024

يستعد عشاق الفلك لمتابعة حدث نادر وفريد يوصف بـ”الموكب الكوكبي”، حيث تصطف ستة كواكب من النظام الشمسي في سماء الليل.

ويُنتظر أن يظهر كل من عطارد والمريخ والمشتري وزحل ونبتون وأورانوس في خط مستقيم في محاذاة تعرف باسم “الموكب الكوكبي” في الساعات الأولى من 3 و4 يونيو 2024.

ويغيب كوكب الزهرة عن هذا المشهد، في حين يظهر القمر على شكل هلال متضائل.

ويتميز هذا الحدث بكونه نادراً لأن محاذاة الكواكب الخمسة أكثر شيوعاً من محاذاة ستة كواكب.

وتُظهر هذه المحاذاة في سماء الأرض، ولكنها ليست شيئاً يحدث بالفعل في الكون الحقيقي.

وتحدث محاذاة الكواكب لأن جميع كواكب النظام الشمسي تدور حول الشمس على مستوى مسطح يسمى “دائرة الكسوف” أو “منطقة البروج”.

وتُظهر الكواكب على نفس الجانب من الشمس أثناء تحركها في مداراتها، مما يجعلها تظهر في السماء في نفس الوقت. يبدو أن الكواكب في خط مستقيم لأنها جميعا في دائرة الكسوف.

ويُمكن رؤية هذا الحدث الفلكي في أوائل يونيو قبل نحو ساعة من شروق الشمس، حيث تُرى كواكب عطارد والمريخ والمشتري وزحل بالعين المجردة بسبب سطوعها، بينما يتطلب رؤية أورانوس ونبتون استخدام منظار أو تلسكوب نظراً لبعدهما وضعف لمعانهما.

ويتيح هذا الحدث فرصة فريدة لعشاق الفلك، وفي حال فاتتهم هذه المحاذاة، يمكنهم الاستعداد لأحداث مماثلة في الأشهر القليلة المقبلة، بما في ذلك 28 أغسطس و18 يناير 2025.

وتكون المحاذاة مرئية من معظم المواقع حول العالم في 3 يونيو، ويتحدد وقت ظهور الكواكب وترتيبها حسب موقع المراقبة.

الأرض تتلقى إشارة ليزرية من مركبة فضائية على مسافة 226 مليون كم

اقرأ المزيد