20 يونيو 2024

تأهل الجداف الليبي محمد بكرة إلى أولمبياد باريس 2024، ليكون ثاني رياضي ليبي يتأهل لهذه الدورة بعد الرامي محمد بن دلة.

وجاء هذا التأهل بعد مشاركته الناجحة في بطولة العالم للتجديف التي أقيمت في مدينة لوسرن السويسرية في مايو الماضي، وهي المرحلة الأخيرة من التصفيات المؤهلة للأولمبياد.

وعبّر محمد بكرة عن سعادته الكبيرة بهذا الإنجاز، مؤكداً شعوره بالفخر والروعة لمشاركته في الأولمبياد لأول مرة في مسيرته الرياضية.

ورغم التحضيرات البسيطة التي مر بها خلال مرحلة التصفيات الإفريقية، يطمح بكرة للمنافسة بقوة مع أبطال العالم في باريس، ويأمل في تقديم أداء متميز ورفع علم ليبيا عالياً.

وتنتظر اللجنة الأولمبية الليبية، برئاسة الدكتور جمال الزروق، البطاقات البيضاء من اللجنة الأولمبية الدولية لتحديد باقي اللاعبين المشاركين في الأولمبياد.

واستمر الجداف الليبي في تحقيق إنجازات في رياضة التجديف، حيث تعد هذه المرة الثالثة على التوالي التي يتأهل فيها لهذه الرياضة في الألعاب الأولمبية بعد مشاركته في ريو 2014 وطوكيو 2020.

وشارك الرياضيون الليبيون تاريخياً في 11 دورة أولمبية، وكان أبرزها في أولمبياد موسكو 1980 بمشاركة 29 لاعباً، من بينهم أول امرأتين ليبيتين في الأولمبياد.

وتركزت المشاركة الليبية غالباً على الألعاب الفردية مثل ألعاب القوى، الدراجات، السباحة، رفع الأثقال، كرة الطاولة، والألعاب القتالية، بينما كانت المشاركة الوحيدة في الألعاب الجماعية عبر منتخب كرة الطائرة للرجال في موسكو 1980.

 

المشير حفتر يشيد بمواقف الزنتان نحو المصالحة الوطنية والاستقرار الليبي

اقرأ المزيد