20 يوليو 2024

وقّع وزير النقل المصري، كامل الوزير، مذكرة تفاهم مع ليبيا لمد خط سكك حديدية جديد يربط بين مدينة السلوم المصرية ومدينة بنغازي الليبية.

وأعلن الوزير كامل عن هذا الخبر خلال مشاركته في الملتقى الدولي الأول لبنك التنمية الجديد بالقاهرة.

وأكد الوزير أن هذا المشروع يهدف إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين وتسهيل حركة التجارة ونقل البضائع عبر الحدود.

ويتضمن الخط السككي الجديد طول يبلغ 750 كيلومتراً، وسيتم تنفيذه على مراحل متعددة.

ويتوقع أن تصل تكلفة المشروع إلى حوالي 23 مليار دولار، مما يعكس التزام البلدين بتعزيز البنية التحتية العابرة للحدود لتحقيق التنمية والاستقرار الاقتصادي في المنطقة.

جدير بالذكر أن مدينة بنغازي تطور خلال هذا العام ستة مشاريع ضخمة للبنية التحتية بينها مطار ومترو بنغازي ومحطة للطاقة الشمسية، وأطلقت لجنة إعادة الإعمار وتحقيق الاستقرار، التابعة لحكومة أسامة حماد، عديد المبادرات التي تهدف إلى تعزيز النمو الاقتصادي المحلي، وذلك بالتزامن مع افتتاح خمسة جسور حديثة البناء في يناير الماضي.

وتستهدف الخطة الشاملة إدخال تحسينات على البنية التحتية الحضرية، وقنوات المياه، والمساحات الخضراء، وتعزيز بيئة مستدامة.

مرشح رئاسي ليبي: الدبيبة في موقف صعب ونهايته تقترب

اقرأ المزيد