25 يوليو 2024

حققت لوحة “استراحة خلال الرحلة إلى مصر” للرسام الإيطالي الشهير من عصر النهضة، تيتيان فيسيليو، سعرا قياسيا في مزاد بيع بلغ 22.2 مليون دولار.

ورسم تيتيان اللوحة عام 1512، حيث تظهر فيها العذراء مريم ويوسف والطفل يسوع أثناء هروبهم من بيت لحم، وتمثل إحدى القصص المهمة في الديانة المسيحية وفقا لإنجيل متى.

وأعلنت دار كريستي للمزادات عن البيع، مشيرة إلى أن اللوحة تم عرضها للبيع العلني لأول مرة قبل 150 عاما.

تتميز اللوحة بقصة مثيرة للاهتمام حيث تم اكتشافها في عام 2002 داخل كيس بلاستيكي في محطة حافلات بلندن، وذلك بعد أن تمت سرقتها عام 1969 من كنيسة سانتا ماريا ديللي غراتسيه في البندقية، وفي عام 2014 تم بيع اللوحة في مزاد علني في لندن مقابل 17.5 مليون جنيه إسترليني.

تعد اللوحة من التحف الفنية المبكرة لتيتيان، حيث رسمها في أوائل العشرينيات من عمره، وكانت ضمن مقتنيات شخصيات تاريخية بارزة مثل الإمبراطور الفرنسي نابليون بونابرت والأرشيدوقة النمساوية من سلالة هابسبورغ، إضافة إلى ملكة ساكسونيا ماريا تيريزا من النمسا.

ويعتبر تيتسيانو فيتشيليو (Tiziano Vecellio) والمعروف باسم تيتان زعيم مدرسة البندقية في الرسم، حيث نال رعاية العديد من النبلاء الإيطاليين المعروفين، وشغل منصب رسام البلاط للإمبراطور شارل الخامس لعدة سنوات.

تميز تيتان بمهارته الفائقة في استخدام الألوان، ولا يزال أسلوبه في استخدام “أحمر تيتيان” (أو حمرة تيتيان) لرسم شعر الأشخاص، خاصة النساء، مستخدما حتى يومنا هذا.

يذكر أنه بيعت إحدى لوحاته، “موت آكتيون”، بأكثر من مليوني جنيه إسترليني في أحد مزادات لندن عام 1971.

خوري تشارك في اجتماع مجموعة العمل الأمنية لعملية برلين

اقرأ المزيد