28 مايو 2024

تألقت مدينة الوادي، جنوب شرق الجزائر، بتنظيم المهرجان الدولي للمونودراما النسائي، الذي يُعتبر من أهم الأحداث الثقافية في المنطقة العربية.

ونظمت جمعية “ستارللفنون الدرامية” الدورة الثالثة من المهرجان تحت شعار “المونودراما والموروث الثقافي العالمي”، حيث شهدت مشاركة فنانين ونقاد وأكاديميين من عدة دول، بما في ذلك العراق، تونس، ليبيا، سوريا، الكويت، الدنمارك، والولايات المتحدة الأمريكية.

وحصل العرض التونسي “ذهان 4:48″، الذي أخرجه معز حمزة، على الجائزة الأولى، فيما حصلت جمعية “بودرة” للمسرح بالبيض بالجزائر على الجائزة الثانية عن عرض “أس دي أف” من أداء الممثلة طاهري فتيحة وإخراج أحمد هشام قاندي.

وشهدت الفعاليات الثقافية للمهرجان عروضاً مميزة، تلقى بعدها نقاش نقدي في دار الثقافة محمد الأمين العمودي بالوادي، مما أسهم في تعزيز الفهم والتقدير للأعمال المعروضة.

كما أقيمت خمس ورشات تدريبية لفائدة الشباب المهتم بفن المونودراما، تغطت مجالات الكتابة الدرامية، والإخراج المسرحي، والتمثيل، والتعبير الجسماني، ومسرح الشارع، بهدف تطوير مهاراتهم وتعزيز دورهم كمبدعين مستقبليين في مجال الفنون المسرحية.

ترامب: أمريكا أصبحت مزبلة للعالم بسبب بايدن

اقرأ المزيد