20 يونيو 2024

توصلت ألمانيا والنيجر إلى اتفاق يسمح “ببقاء مؤقت للقوات الألمانية” في البلاد بعد انتهاء الاتفاق السابق في 31 مايو الجاري.

ووفقاً لبيان صادر عن وزارة الدفاع الألمانية، “يتيح الاتفاق للقاعدة الجوية الألمانية في نيامي مواصلة عملها بعدد مخفض من الموظفين، مما يمنح البلدين الوقت للتفاوض على اتفاق جديد بشأن بقاء القوات الألمانية”.

ويتواجد في القاعدة العسكرية الألمانية في النيجر نحو 100 جندي، وكانت تستخدم كمنصة لوجستية لبعثة الأمم المتحدة في مالي المجاورة، والتي اكتمل انسحابها من البلاد نهاية ديسمبر 2023.

وكانت الأسبوعية الألمانية “شبيغل”، أشارت الثلاثاء، إلى وجود “مفاوضات سرية” بين ألمانيا والنيجر للإبقاء على الوجود العسكري الألماني، معتبرة أن الجيش الألماني يرى في وجود منصة جوية صغيرة في إفريقيا قيمة استراتيجية، تتيح القيام بعمليات طوارئ مثل إجلاء المواطنين.

وزار وزير الدفاع الألماني بوريس بيستوريوس، النيجر في ديسمبر الماضي، ليصبح أول وزير أوروبي يزور البلاد بعد الانقلاب العسكري الذي أطاح في 26 يوليو 2023 بالرئيس محمد بازوم.

يذكر أن ألمانيا كانت قد أعلنت في السابق رفضها للانقلاب العسكري بالنيجر، مؤكدة على موقفها الرافض للانقلابات، تماشيا مع مواقف البلدان الأوروبية والغربية الأخرى.

إنجلترا تعتمد على “الخاتم الذكي” في استعداداتها ليورو 2024

اقرأ المزيد