20 يوليو 2024

استدعى المشير خليفة حفتر، قائد القوات المسلحة العربية الليبية، الجهات الأمنية في مدينة بنغازي، لتكثيف الجهود في التحقيق حول اختفاء عضو مجلس النواب إبراهيم الدرسي.

ودعا حفتر وكيل وزارة الداخلية، فرج قعيم، ورئيس جهاز الأمن الداخلي، الفريق أسامة الدرسي، ومدير أمن بنغازي، اللواء أحمد الشامخ، إلى مقر القيادة العامة للاطلاع على تفاصيل التحقيقات.

وأكد حفتر خلال الاجتماع، على ضرورة تكثيف الجهود للوصول إلى المتورطين في خطف النائب الدرسي وضمان سلامته وإرجاعه إلى أهله بأسرع وقت ممكن.

وأوضح مكتب إعلام القيادة أن لقاء حفتر مع القيادات الأمنية خصص “للوقوف على ملابسات حادثة خطف عضو مجلس النواب إبراهيم الدرسي والاطلاع على تفاصيل التحقيقات وعمليات البحث والتحري المُستمرة”.

وأثار اختفاء النائب الدرسي ردود فعل واسعة من أبناء قبيلته ومجلس النواب ورئيس الحكومة المكلفة من المجلس أسامة حماد ووزير الداخلية، ودعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا السلطات المختصة إلى ضرورة تحديد مكان النائب وتأمين إطلاق سراحه فوراً.

الدبيبة يناقش مع وفد أمريكي سبل توحيد الجهود لدعم مبادرة باتيلي في ليبيا

اقرأ المزيد