20 يونيو 2024

أعلنت السلطات الهندية أن الشرطة قتلت ما لا يقل عن 29 متمرداً ماوياً مشتبهاً بهم في ولاية تشهاتيسغاره بوسط الهند، وذلك قبل ثلاثة أيام من بدء الانتخابات الوطنية.

وجاء هذا الإعلان عقب عملية مداهمة نفذتها الشرطة بناء على معلومات استخباراتية حول تواجد الماويين في منطقة كانكر، وأسفرت العملية عن إصابة ثلاثة من أفراد قوات الأمن في تبادل إطلاق النار، وتم خلالها ضبط عدة أسلحة وذخيرة.

وتعتبر القوات الهندية المتمردين الماويين، المعروفين أيضا باسم “الناكساليت”، تهديداً خطيراً حيث يخوضون صراعاً مستمراً مع الحكومة منذ عام 1967.

ويطالب المسلحون بالمزيد من الوظائف والأراضي والثروة من الموارد الطبيعية، وينشطون بشكل خاص في ولاية تشهاتيسغاره، التي تعتبر واحدة من أفقر الولايات في الهند على الرغم من ثروتها المعدنية الهائلة.

وأكد وزير الداخلية الهندي، أميت شاه، التزامه بالقضاء على التمرد في الولاية، معتبراً إياه “العدو الأكبر للتنمية والسلام والمستقبل المشرق للشباب”، وفق تعبيره.

هندية ترمي ابنها في نهر لتأكله التماسيح

اقرأ المزيد