25 يوليو 2024

أعلن المدير العام للشؤون القنصلية والجالية الوطنية الجزائرية، رشيد مداح، عن استعداد “الوكالة الجزائرية للتعاون الدولي” لدراسة المزيد من المشاريع التنموية في القارة الإفريقية.

وأنجزت الوكالة عدة مشاريع ناجحة في دول مثل النيجر، ومالي، وبوركينا فاسو، ما يؤكد التزامها بالتنمية القارية.

وأكد مداح في كلمة افتتاحية نظمتها منظمة الهجرة الدولية في الجزائر، أن إنشاء الوكالة جاء لتعزيز التضامن والتنمية في إفريقيا، مشيراً إلى التمويل الذي يبلغ مليارات الدولارات المخصص للمشاريع التنموية.

وصرح الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، في شهر مايو الماضي، بأن الوكالة بدأت في تنفيذ مشاريع تنموية في مالي والنيجر، موضحاً أن التركيز سيكون على قطاعات مثل الصحة والمياه والتعليم.

وأشاد تبون بدور الجزائر في القارة الأفريقية، مؤكداً على حرصها في استعادة مكانتها، وقدرتها على تحقيق التنمية والأخوة بين دول القارة.

وأبرز تبون الجهود التي بذلتها السلطات لفتح خطوط بحرية جديدة لنقل البضائع مع نواكشوط وداكار وكوت ديفوار، مؤكداً على التزام الجزائر بتعزيز التكامل الاقتصادي والتنمية الإقليمية في القارة الأفريقية.

الأمن المغربي يوقف مطلوبا لدى القضاء الفرنسي من أصول جزائرية

اقرأ المزيد