13 يوليو 2024

حظيت دونا أوزبورن القاطنة في مقاطعة لانكستر بولاية بنسلفانيا الأميركية، والبالغة من العمر 75 عاما، بفوز في اليانصيب بعد سلسلة من التأخيرات الجوية أجبرتها على إلغاء رحلتها المقررة.

واشترت أوزبورن التذكرة الفائزة من محطة وقود خلال عودتها من المطار في يونيو الماضي، في خضم رحلة كانت ستأخذها إلى فلوريدا لزيارة عائلتها.

وكانت أوزبورن، تتعافى للتو من دورة علاج إشعاعي لسرطان الثدي، وشعرت بخيبة أمل بسبب التأخير المتكرر لرحلتها، ما دفعها للعودة إلى المنزل بينما تابعت ابنتها الرحلة بمفردها.

ولولا هذا التأخير، كما تزعم أوزبورن، لما كانت لتشتري تذكرة اليانصيب التي غيّرت حياتها، حيث أكدت أنها ستواصل العمل رغم فوزها بالجائزة، وتأمل في السفر إلى ألاسكا حيث تخطط للاستثمار هناك.

ولم يُعلن بعد عن المبلغ الصافي الذي ستتلقاه أوزبورن بعد الضرائب، لكن الفوز منحها بالفعل خيارات جديدة للتفكير فيها وموارد لتحقيق بعض الأحلام التي ظلت مؤجلة.

يذكر أن هناك جائزتين لليانصيب في الولايات المتحدة: ميغا ميليونز (Mega Millions) التي تصل الجوائز الكبرى فيها إلى مئات الملايين من الدولارات، وأحيانا تتجاوز مليار دولار، اعتمادا على مدى تراكم الجائزة عبر السحوبات المختلفة، والثانية باوربول (Powerball): وجائزتها تتجاوز أحيانا مليار دولار.

السلطات تفتح تحقيقاً حول صحن طائر غامض في سماء نيويورك (فيديو)

اقرأ المزيد