18 يوليو 2024

مازال أكثر من 600 شخص عالقين جراء الانهيارات الصخرية والأضرار التي سببها الزلزال الذي وقع في تايوان في 3 أبريل الماضي.

وأوضحت تقارير الهيئات الحكومية أن فندقا في منتزه تاروكو فيه حوالي 450 من هؤلاء العالقين.

وذكرت تقارير إعلامية تايوانية أن رجال الإنقاذ يحاولون انتشال جثتين محاصرتين عثر عليهما  أمس الجمعة، وهما لرجل وامرأة دون التمكن من تحديد هويتيهما، بينما لا يزال 4 أشخاص في عداد المفقودين في نفس المنطقة.

ولقي ما لا يقل عن 12 شخصا حتفهم بعد زلزال بلغت قوته 7.4 درجة وضرب الساحل الشرقي لتايوان، ولا يزال 10 آخرون في عداد المفقودين.

وقال ناجون أن صخورا سقطت على الطرق، ما أدى إلى محاصرة السكان في الأنفاق قبل وصول رجال الإنقاذ، وفي مدينة هوالين اضطرت فرق الإنقاذ لهدم أحد المباني الذي مال فوق الشارع بزاوية تنذر بالخطر.

ويعود العدد المنخفض نسبيا للوفيات الناجمة عن مثل هذا الزلزال القوي إلى معايير البناء الصارمة وحملات التثقيف العامة واسعة النطاق في الجزيرة المعرضة للزلازل.

ويعتبر هذا الزلزال الأقوى في البلاد منذ 25 عاما، حيث ضرب البلاد عام 1999 زلزالا بقوة 7.7 درجة و أدى لمقتل 2400 شخص.

 

الاتحاد الأوربي يخصص 177 مليون يورو للمغرب للتعافي من الزلزال “المدمر”

اقرأ المزيد